الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم دفع مبلغ من المال في مقابل الحصول على وظيفة
رقم الفتوى: 42922

  • تاريخ النشر:الإثنين 20 ذو القعدة 1424 هـ - 12-1-2004 م
  • التقييم:
7998 0 300

السؤال

دلني أحد الأشخاص على شخص يقوم بأعمال التوظيف لدى الشركات ولدى مقابلتي له قال إنه سوف يجد لي الوظيفة الملائمة على أن أدفع له بعد التعيين مبلغ 500 دولار وسوف يأخذ أيضا نسبة 10% من مرتبي الشهري فهل هذا حلال أم حرام؟ مع العلم بأنني أعيل عائلة وبحاجة إلى العمل جدا أفيدوني ........جزاكم الله خير الثواب

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعــد:

 

فاتفاقك مع من يبحث لك عن عمل مقابل جعل معلوم لا بأس به ، أما إذا لم يعلم هذا الجعل كما هو الحال في السؤال فإنه لا يجوز، إذ من غير المعلوم كم هي العشرة في المائة من الراتب، وإن علمت فلا يعلم عدد الشهور التي سيقتطع منها.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: