رائحة الفم الكريهة.. ودخول المسجد - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

رائحة الفم الكريهة.. ودخول المسجد
رقم الفتوى: 45146

  • تاريخ النشر:الخميس 13 محرم 1425 هـ - 4-3-2004 م
  • التقييم:
6888 0 278

السؤال

أعاني من مشكله تتمثل في أن رائحة فمي كريهة، وعندما أذهب للصلاة في المسجد أشعر بالحرج الشديد لأني أحس أني أضايق الآخرين، أرجو أن تدلوني على الحل

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فإذا كانت رائحة فمك كريهة تؤذي من يقترب منك، فلا يجوز لك دخول المسجد حتى تزول تلك الرائحة، علما بأنه إذا كان يمكنك إزالتها وجب ذلك، لأن صلاة الجماعة في المسجد واجبة على الرجال، على الصحيح من أقوال أهل العلم.

وراجع للأهمية الفتوى رقم: 6600.

وننصحك بالكتابة إلى قسم الاستشارات بالشبكة الإسلامية، وستجد عندهم إن شاء الله ما تنتفع به.

والله أعلم.         

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: