الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم إيداع طلبات الزواج عن طريق الإنترنت والموزع الصوتي
رقم الفتوى: 54979

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 13 رمضان 1425 هـ - 26-10-2004 م
  • التقييم:
4970 0 326

السؤال

ما حكم مؤسسة تقوم بإيداع طلبات الزواج عن طريق الإنترنيت و كذلك عن طريق الهاتف \"موزع الصوتي\" أي أن الطالب أو الطالبة تترك رسالة صوتية عند الموزع الصوتي تم يقوم الشخص الذي يبحث في طلبات الزواج إلى الاستماع إلى هذه الطلبات عن طريق الهاتف ؟ وجزاكم الله على مجهودكم .

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فإيداع طلبات الزواج عن طريق الإنترنت له جملة من المخاطر منها:

-      أنه قد يجلب إلى أحد الطرفين أو إلى كلا الطرفين غشا بكون المعلومات المودعة في الإنترنت غير صحيحة.

-      أنه قد يوقع في بعض المنهيات إذا كان الموقع المستخدم هو أحد المواقع التي تبث الرذائل والمحرمات.

-      أن الموقع إذا كان من المواقع الهازلة فقد يتلاعب فيه بالعناوين المودعة فيعرض لكل واحد من الطرفين أمور قد لا تمت إلى الحقيقة بصلة.

-      أن أحد الطرفين أو كلا الطرفين قد يدخل المواقع بغرض صحيح، ولكن سرعان ما ينجر إلى ما فيها من الفساد، فيكتفي بذلك وينصرف عن طلب الحلال، إلى غير ذلك من الأمور التي قد تعرض.

مع أنه إذا وجد موقع يقوم عليه أناس صالحون يحتاطون في هذا الأمر غاية الاحتياط فلا مانع من أن يتخذ وسيلة إلى إيداع الطلبات والبحث عن الزواج.

وما قيل في إيداع الطلبات عن طريق الإنترنت قد لا يبعد أن يقال في إيداعها عن طريق الهاتف موزع الصوت، مع أن الأخير أخف لعدم احتمال رؤية أمور محرمة بواسطته.

وعلى كل، فالأحسن في أمور الزواج أن يسلك الطريق المعهود المأمون بأن يبحث المرء بنفسه عمن يتزوجه ويوصي من يثق بتقواه وحفظه للسر بأن يبحث له، وفي كل الطرق، فمتى حصل الزواج المستوفي لكافة شروطه فهو صحيح مقبول.

وراجع الفتوى رقم: 39367.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: