الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم اشتراك الأخوين في أضحية واحدة
رقم الفتوى: 58093

  • تاريخ النشر:الأحد 6 ذو الحجة 1425 هـ - 16-1-2005 م
  • التقييم:
24043 0 283

السؤال

أنا عندي أخ، هل من الشرع أن يشتري أضحية العيد ونحن اشترينا الأضحية، هل لا يشتري ضحية ويضحي معنا العيد أم يشتري؟ جزاكم الله خيراً.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فإن كان أخوك يسكن معكم ويشترك معكم في نفقتكم فإنه يجزئ عنكم شاة واحدة ويحصل لكم الأجر جميعاً، ويجوز لكل واحد منكم أن يضحي بنفسه عن نفسه، والأمر في ذلك واسع.

أما إذا لم يكن سكنكم واحدا أو نفقتكم واحدة فلا يصح اشتراككم في شاة واحدة، ولمزيد من الفائدة والتفصيل نرجو الاطلاع على الفتاوى ذات الأرقام التالية: 55171، 57471، 13801.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: