مسألة حول جمع المسافر - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

مسألة حول جمع المسافر
رقم الفتوى: 58462

  • تاريخ النشر:الأحد 20 ذو الحجة 1425 هـ - 30-1-2005 م
  • التقييم:
6593 0 268

السؤال

المسافر له رخصة القصر والجمع والسؤال هو في طريق العودة إذا حان وقت المغرب قبل وصول بلد الإقامة فهل يحق للمسافر تأخير المغرب وجمعه مع وقت العشاء جمع تأخير . أفتونا يرحمكم الله

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فيجوز للمسافر جمع المغرب والعشاء جمع تأخير مادام نوى الجمع قبل خروج وقت الأولى واستمر السفر حتى دخل وقت الثانية؛ لأن من شروط جواز جمع التأخير استمرار موجبه. قال في الموسوعة الفقهية: ويشترط لصحة جمع التأخير نية الجمع قبل خروج وقت الأولى بزمن لو ابتدئت فيه كانت أداء، فإن أخرها بغير نية الجمع أثم وتكون قضاء لخلو وقتها عن الفعل أو العزم. وزاد الشافعية شرطا آخر لجمع التأخير وهو دوام السفر إلى تمام الصلاتين، فإن أقام قبل فراغه منهما أصبحت الأولى قضاء. أما الحنابلة فيشترطون استمرار السفر إلى حين دخول وقت الثانية. وعليه، فلا يضر زوال السفر قبل فعل الصلاتين وبعد دخول وقت الثانية. اهـ. والراجح مذهب الحنابلة لأنه أرفق بالمسافر، ولأن الرخصة مبناها على التيسير وهو الأشبه بمقاصد الشريعة. وعليه، فلو جمعت الصلاتين قبل الوصول إلى محل الإقامة قصرت العشاء، ولو جمعتهما بعد الإقامة ببلدك أتممت العشاء لزوال موجب القصر وهو السفر. ولمزيد فائدة راجع الفتاوى ذات الأرقام التالية: 1359 ،52928 ، 14002 ، 29150.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: