الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم إزالة الشعر الزائد المحيط بالحاجب
رقم الفتوى: 60108

  • تاريخ النشر:الأحد 10 صفر 1426 هـ - 20-3-2005 م
  • التقييم:
22132 0 269

السؤال

هل إزالة الشعر الزائد المحيط بالحاجب وليس تخفيف الحاجب نفسه حلال أم حرام (مع العلم بأنى أعلم أن إزالة الشعر بين الحاجبين حرام)، فهل هذا الشعر الزائد عادي إزالتة، أرجو إفتائي فى هذا؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فإذا كان الشعر الزائد في الحاجب عيبا مشيناً مشوها للخلقة فلا مانع من إزالته لأن النبي صلى الله عليه وسلم أذن لعرفجة بن سعد رضي الله عنه أن يتخذ أنفا من ذهب، وكانت أنفه قطعت في يوم الكلاب، وهو يوم من أيام حروب الجاهلية. رواه أبو داود والنسائي والترمذي.

وأما إذا كان لزيادة الحسن فلا تجوز إزالته لأن النبي صلى الله عليه وسلم: لعن الواشمات والمستوشمات، والنامصات والمتنمصات، والمتفلجات للحسن المغيرات خلق الله تعالى. متفق عليه.

وقد سبق الجواب على مثل هذا السؤال، فراجعي الفتوى رقم: 1007.

وللمزيد من الفائدة انظري الفتاوى ذوات الأرقام التالية: 113، 1437، 13654.

والله أعلم.  

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: