الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم الاقتراض من موظف يعمل ببنك ربوي
رقم الفتوى: 60740

  • تاريخ النشر:الأربعاء 27 صفر 1426 هـ - 6-4-2005 م
  • التقييم:
2380 0 222

السؤال

أصبحت يوماً لا أملك من المال سوى بضعة جنيهات ، فاقترضت ألفين من الجنيهات من صديق لي من أثرياء الخليج ـــ لكنه يعمل ببنك ربوي هناك (بنك الرياض) ـــ واتفقت معه على رد القرض بعد9 شهور ، وتصرفت في جزء من المبلغ بشراء ملابس وأطعمة ولوازم للبيت .
فما حكم هذا المال بالنسبة لي ، وبالنسبة لإخوتي ؟ وما حكم المشتريات التي ذكرت؟
كما إنه أهدى إلي جهاز هاتف محمول . فما حكمه ؟
وجزاكم الله خيراً.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فمعاملة من كسبه حرام على تفصيل ذكرناه في أكثر من فتوى لنا على هذا الموقع، فترجى مراجعة الأرقام التالية: 6880، 38817، 7707.

وبالرجوع إلى الفتاوى المشار إليها تعلم أننا رجحنا أنه لا تحرم معاملة من كسبه حرام إلا إذا عُلم أن عين المال المتعامل فيه معه حرام، أو أن هديته أو طعامه اشتراه بعين المال الحرام، وهذا لا سبيل إليه في مثل المسألة المعروضة لأن هذا الموظف في البنك الربوي قد يكون له دخل حلال غير مرتبه من البنك، وبالتالي، لا نرى مانعا من الاقتراض منه أو قبول هديته، وإذا جاز الانتفاع به للسائل جاز لإخوته كذلك.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: