الحالات التي يمنع فيها الخطيب من صعود المنبر - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الحالات التي يمنع فيها الخطيب من صعود المنبر
رقم الفتوى: 61271

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 11 ربيع الأول 1426 هـ - 19-4-2005 م
  • التقييم:
4585 0 279

السؤال

إنزال الإمام من على المنبر ( حالاته وشروطه)

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فإن كان المقصود هو السؤال عن الحالات التي ينبغي أن يمنع الإمام فيها من صعود المنبر فالجواب أن للخطيب شروطا لا بد من توفرها فيه، وللخطبة شروطا وأركانا لابد من قيامه بها، ومتى أخل بشيء من ذلك فلا تصح خطبته، وفي هذه الحالة يمنعه الحاكم أو نائبه أو جماعة المسجد من الخطبة وينزلوه من المنبر إذا صعد للخطبة لأنه يفسد على الناس جمعتهم وهي فرض عليهم.

ومن شروط صحة الجمعة صحة خطبتها، وصحتها تتوقف على توفر الشروط فيها، وقد بينها أهل العلم في كتاب صلاة الجمعة من كتب الفقه وكذا شروح الحديث.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: