الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

لا بأس بأكل اللحم النيئ.
رقم الفتوى: 61351

  • تاريخ النشر:الأربعاء 12 ربيع الأول 1426 هـ - 20-4-2005 م
  • التقييم:
46659 0 272

السؤال

سؤالي حول بعض أنواع الطعام اللبناني والسوري هناك في المطبخ السوري واللبناني أكلة تدعى بالكبة النية وهي مكونة من البرغل واللحم النيئ يطحنان مع بعض ثم يؤكلان بعد تزيين الصحن ببعض الطماطم والبقدونس . المهم ما حكم أكل مثل هذه الأكلات وخصوصا بها لحم نيئ .
جزاكم الله خيرا.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فقد كره بعض أهل العلم أكل اللحم نيئا، ومن ذلك قول ابن مفلح الحنبلي في الآداب الشرعية: يكره أن يأكل لحما نيئا أو غير نضيج. انتهى. وذكر المرداوي الحنبلي في الإنصاف عن الإمام أحمد أنه قال: لا بأس بأكل اللحم النيئ. انتهى. وهذا القول الأخير هو الراجح إن شاء الله لعدم ورود نهي عنه، والأصل في الأشياء الإباحة.

وعليه؛ فالأكلة التي ذكرت أنها مكونة من اللحم والبرغل والطماطم والبقدونس لا تكره ولا تحرم، إلا إذا ثبت ضررها على آكلها ضررا معتبرا شرعا، وعندئذ تكون مكروهة أو محرمة حسب نوع الضرر وأثره.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: