الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الذكورة ليست شرطا في إباحة الرقية
رقم الفتوى: 61696

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 25 ربيع الأول 1426 هـ - 3-5-2005 م
  • التقييم:
2501 0 238

السؤال

هل يجوز للمرأة أن ترقي من الصرع امرأة مصابة. وهل صفة الذكر شرط للراقي..جزاكم الله كل خير.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فالذكورة ليست شرطا في إباحة الرقية، وإنما المشترط في جواز الرقية ثلاثة أمور هي: أن تكون بكلام الله أو بأسمائه وصفاته أو المأثور عن النبي صلى الله عليه وسلم. 2ـ أن تكون باللسان العربي وما يعرف معناه: فكل اسم مجهول فليس لأحد أن يرقي به فضلا عن أن يدعو به لأنه قد يتضمن شركاً أو معنى محرماً. 3ـ أن يعتقد أن الرقية لاتؤثر بذاتها بل بتقدير الله تعالى. فإذا كانت هذه الشروط الثلاثة مجتمعة في الرقية فهي الرقية الشرعية، وقد قال صلى الله عليه وسلم: لا بأس بالرقى ما لم تكن شركا. رواه مسلم. وعليه فلا مانع للمرأة من أن ترقي امرأة مصابة بالصرع أو غيره إذا التزمت بهذه الضوابط.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: