الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الجمع بشروطه
رقم الفتوى: 6227

  • تاريخ النشر:الجمعة 20 شعبان 1421 هـ - 17-11-2000 م
  • التقييم:
4179 0 219

السؤال

سافرت إلى الأردن في دورة تخص عملي وقمت بقصر الصلاة وجمعها والسؤال مدى صحة جمعي للمغرب والعشاء في وقت المغرب ؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد: فما دمت قدمت من بلد إلى الأردن، فإنها مسافة قصر، ويجوز لك قصر صلاة الظهر والعصر مع جمعها تقديماً أو تأخيراً. وكذلك يجوز لك قصر العشاء وجمعها مع المغرب تقديماً أو تأخيراً، ما لم تعزم على الإقامة بالأردن أكثر من أربعة أيام من حين وصولك. أما إذا كنت عازماً على الإقامة أكثر من أربعة أيام فإنك تتم الصلاة ولا تقصرها، وتصلي كل فرض في وقته على الراجح من أقوال أهل العلم. وبناء على ما تقدم فإذا كنت ممن يجوز لهم القصر والجمع فإن جمعك للمغرب والعشاء في وقت المغرب صحيح. والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: