العام والسنة - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

العام والسنة
رقم الفتوى: 62472

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 16 ربيع الآخر 1426 هـ - 24-5-2005 م
  • التقييم:
12802 0 263

السؤال

ما الفرق بين العام والسنة؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فالعام هو السنة عند أكثر أهل اللغة، قال ابن منظور في اللسان: السنة واحدة السنين، قال ابن سيده السنة العام.

وبعضهم يرى التفريق بين السنة والعام، قال المناوي في فيض القدير: وفرق بعضهم بين السنة والعام بأن العام من أول المحرم إلى آخر ذي الحجة، والسنة من كل يوم إلى مثله من القابلة، ذكره ابن الخباز في شرح اللمع.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: