الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

مدة بقاء النبي صلى الله عليه وسلم في بطن أمه
رقم الفتوى: 63269

  • تاريخ النشر:الإثنين 7 جمادى الأولى 1426 هـ - 13-6-2005 م
  • التقييم:
25293 0 351

السؤال

السؤال : كم مكث النبي عليه الصلاة والسلام في بطن أمه؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فقد ذكر بعض كتب أهل السير اختلافا في مدة حمل آمنة برسول الله صلى الله عليه وسلم ولكنهم لم يأتوا بما يعتمد عليه من الأقوال، والظاهر أنه كان حملا طبيعيا وأنه مكث في بطن أمه مثل ما يمكث غيره.

قال أبو الفرج ابن الجوزي في كتابه المنتظم: وذكرنا أن عبد المطلب تزوج هالة وزوج ابنه عبد الله بآمنة في مجلس واحد فولد حمزة وولد رسول الله صلى الله عليه وسلم فأرضعتهما ثويبة مولاة أبي لهب بلبن ابنها مسروح.

ومما ذكر أيضا أنه صلى الله عليه وسلم ولد بدار المولد عام الفيل بعد وفاة والده بأشهر قليلة على الصحيح كما قال ابن القيم في زاد المعاد، وقيل توفي عنه بعد ولادته بسبعة أشهر.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: