ماهية الحياة في الكائنات الحية - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ماهية الحياة في الكائنات الحية
رقم الفتوى: 64151

  • تاريخ النشر:السبت 26 جمادى الأولى 1426 هـ - 2-7-2005 م
  • التقييم:
4294 0 286

السؤال

هل للكائنات الحية روح أم فيها حياة فقط؟ وهل هناك فرق بين الروح والحياة؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فقد ميز أهل العلم بين نوعين من الحياة: هما حياة النمو والاغتذاء غير الإراديين، وهي الحياة التي توجد في كافة الكائنات الحية من إنسان وحيوان ونبات، والحياة الحسية الإرادية التي تختص بالإنسان والحيوان.

وقد وصف الجنين قبل نفخ الروح فيه بالحياة الأولى، وبعد نفخ الروح فيه بالحياة الثانية.

يقول الإمام ابن القيم في كتابه التبيان في أقسام القرآن: فإن قيل: الجنين قبل نفخ الروح فيه هل كان فيه حركة وإحساس أم لا؟ قيل: كان فيه حركة النمو والاغتذاء كالنبات، ولم تكن حركة نموه واغتذائه بالإرادة، فلما نفخت روحه انضمت حركة حسيته وإرادته إلى حركة نموه واغتذائه.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: