الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ارتداء الرجل الملابس الضيقة تشبهُ بالمخنثين والفسقة
رقم الفتوى: 67787

  • تاريخ النشر:الإثنين 8 رمضان 1426 هـ - 10-10-2005 م
  • التقييم:
11456 0 221

السؤال

ما حكم الشاب الجميل جدا الذي يرتدي الملابس الضيقة المغرية ليفتن بها الناس من حوله لكي لا يكون الكلام إلا عليه.
وما حكم من يجالسه ويخالطه وهو جميل وفتان جدا، وعندما أنصحهم بالابتعاد عنه يقولون إن الله جميل يحب الجمال أو يقولون إنني لا أنظر إليه بشهوة.
وهل يجوز لي مقاطعته مع العلم أنه جاري

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فلا يجوز للرجل أن يلبس من الثياب ما يجسد عورته ولا ما فيه تشبه بالمخنثين أو الفسقة أو الكافرين، لقول النبي صلى الله عليه وسلم: من تشبه بقوم فهو منهم. رواه أبو داود، ومن وقع في ذلك فعليه أن يتوب إلى الله عز وجل، وعلى من يجالسه أن يبذل له النصيحة، فإن الدين النصيحة؛ كما قال النبي صلى الله عليه وسلم .

وينبغي الحذر من صحبة المردان والولدان الحسان والمخنثين والخلوة بهم، فإن هذا قد يكون طريقا للمعصية من النظر إليهم بشهوة والتلذذ بذلك، بل قد يوقع فيما هو أكبر من ذلك. وقد سبق لنا أن أصدرنا فتوى مفصلة في ذلك وهي برقم: 18605، وانظر كذلك الفتوى رقم: 29622، والفتوى رقم: 9360.

وأما قول السائل: هل يجوز لي مقاطته؟ فجوابه أن هجر المسلم لا يجوز من غير مسوغ شرعي، لقول النبي صلى الله عليه وسلم: لا يحل لمسلم أن يهجر أخاه فوق ثلاثة أيام رواه البخاري

وعدم الهجر لا يعني الإكثار من المخالطة والصحبة، بل أعطه حقه كمسلم وكجار في غير إكثار خلطة، ويتأكد تحريم الهجر إذا كان بين الأقارب أو الجيران؛ كما تقدم في الفتوى رقم: 47724.

وإن وجد مسوغ شرعي فلا مانع من هجره كأن يكون مخنثا أو فاسقا لا يقبل النصح، أو خفت على نفسك الفتنة من صحبته ولم تتمكن من الأمن على دينك إلا بالهجر، وانظر الفتوى رقم:  28565 حول الضوابط الشرعية لهجر أهل المعاصي.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: