حاتم الطائي مات مشركاً - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حاتم الطائي مات مشركاً
رقم الفتوى: 6899

  • تاريخ النشر:الخميس 15 ذو القعدة 1421 هـ - 8-2-2001 م
  • التقييم:
27824 0 297

السؤال

هـل أسـلم حـاتـم الـطـائـي قـبل و فاتـه؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فالثابت أن حاتم الطائي مات مشركاً ولم يسلم، فقد روى ابن عساكر في تاريخ دمشق خبر مقدم ابنة حاتم ‏الطائي في الأسرى فقالت :( يا محمد إن رأيت أن تخلي عني ولا تشمت بي أحياء العرب ‏فإني بنت سيد قومي، وإن أبي كان يحمي الذمار، ويفك العاني، ويشبع الجائع، ويطعم ‏الطعام ،ويفشي السلام، ولم يرد طالب حاجة قط، أنا ابنة حاتم الطائي . فقال صلى الله ‏عليه وسلم " يا جارية هذه صفة المؤمنين حقاً، لو كان أبوك مسلماً لترحمنا عليه، خلوا عنها ‏فإن أباها كان يحب مكارم الأخلاق، والله يحب مكارم الأخلاق" وروى أحمد في مسنده ‏عن عدي بن حاتم رضي الله عنه قال : ( قلت: يا رسول الله: إن أبي كان يصل الرحم، ‏ويفعل كذا وكذا ؟ قال إن أباك أراد أمراً فأدركه ‏‎، يعني الذكر).
والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: