رواية حفص عن عاصم من طريق روضة ابن المعدل - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

رواية حفص عن عاصم من طريق روضة ابن المعدل
رقم الفتوى: 69988

  • تاريخ النشر:الأحد 18 ذو القعدة 1426 هـ - 18-12-2005 م
  • التقييم:
14042 0 509

السؤال

أحد المقرئين بالجيزة ( الشيخ محمود فرغل ) رحمه الله كان يقرئ تلاميذه جميعا رواية حفص من طريق الفيل من طريق روضة ابن المعدل كما في منظومة الشيخ عامر بن السيد عثمان ولا يقرئ بغير هذه الطريق ولا يسمح لتلاميذه بخلافها وفيها قصر المنفصل وقصر العارض للسكون وقصر " عين " وغير هذا من الانفرادات وقد علمت مؤخرا أن هذه الطريق ليست من طرق النشر مع إحاطته وأن الطرق التي ليست في النشر لا تبلغ حد التواتر فما ترون في هذا أفادكم الله ؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فإن القراءة بقصر المنفصل لحفص وما يترتب عليها من الوجوه المذكورة في بعض المنظومات منسوبة إلى روضة ابن المعدل ثابتة متواترة ، وقد رأينا الشيوخ المتقنين يجيزون بها من طريق طيبة النشر لابن الجزري ، يجيزون بها من طريق أحمد الزيات ، والشيخ عامر ، والشيخ الضباع ، والشيخ محمد رحيم بخش ، وكون طريق الروضة ليس من طريق النشر غير صحيح

فقد قال الضباع في صريح النص :

قد اختار ابن الجزري رواية حفص من طريقي عبيد وعمر وعنه ... واختار طريق عمرو من طريقي الفيل وذرعان عنه ...واختار طريق الفيل من طريق ابن خليع من المصباح والمبهج ومن طريق الطبري من الوجيز والكامل والمستنير ومن طريق الحمامي من المستنير والكامل والمصباح والتذكار وكفاية أبي العز وجامع ابن فارس وغاية أبي العلاء وكذا من روضة المالكي وروضة المعدل على ما حرره الازميري زيادة على ما في النشر .

واختار طريق ذرعان من غاية أبي العلاء والمصباح وكفاية أبي العز والتذكاروالمستنير ومن طريقي الحمامي والمصاحفي من جامع ابن فارس ومن قراءة الداني على أبي الفتح فارس عن عبد الباقي عن القلانسي عنه ومن طريق الفارسي من التجريد ومن طريق السوسنجردي من روضة المالكي ومن طريق الحمامي منها ومن روضة المعدل على ما حرره الأزميري زيادة على ما في النشر أيضا.

وقد نص الجزري على إثبات قصر المنفصل لحفص من طريقي الفيل وذرعان فقال : وأما حفص فقطع له بالقصر أبو علي البغدادي من طريق ذرعان عن عمرو عنه وكذلك ابن فارس في جامعة وكذلك صاحب المستنير من طريق الحمامي عن الولي عنه وكذلك أبو العز من طريق الفيل عنه وهو المشهور عند العراقيين من طريق الفيل . 

والله أعلم .

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: