الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الشراء من المحلات المقامة بالطابق الأرضي للمسجد
رقم الفتوى: 70052

  • تاريخ النشر:الأربعاء 21 ذو القعدة 1426 هـ - 21-12-2005 م
  • التقييم:
2450 0 227

السؤال

السؤال: لدينا مسجد هنا في الجزائر يتكون من طابقين حيث إن الطابق السفلي خصص جزء منه لأربع محلات تجارية هل البيع والشراء في هذه المحلات حرام أم حلال وهل يعتبرهذا البيع بيع في المسجد ؟ وجزاكم الله خيرا

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فإذا كان الشخص الذي بنى المسجد قد خصص جزءاً منه لمحلات تجارية فهذا جائز لأن شرط الواقف يمضي ويتبع إذا لم يشتمل على محرم ففي شرح الخرشي لمختصر خليل المالكي : يعني أن الواقف إذا شرط في كتاب وقفه شروطاً فإنه يجب اتباعها حسب الإمكان إن كانت تلك الشروط جائزة ، لأن ألفاظ الواقف كألفاظ الشارع في وجوب الاتباع . انتهى

وفي هذه الحالة يجوز التعامل في تلك المحلات بالبيع والشراء ونحوهما ولا تعتبر هذه العقود حاصلة في المسجد لأنها منفصلة عنه ولا تعتبر جزءاً منه .

والله أعلم .

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

العرض الموضوعي

الأكثر مشاهدة