الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ما يشترط في المرء حتى يعد من الصحابة الكرام
رقم الفتوى: 72060

  • تاريخ النشر:الإثنين 29 محرم 1427 هـ - 27-2-2006 م
  • التقييم:
2484 0 247

السؤال

عندي سؤال ..هل من المعقول أن ندخل كل من رأى النبي داخل عباية الصحابة...أيعقل أن يكون كل من رأى الرسول يستحق أحاديث الفضائل وإنهم القدوة...

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:
 

فإن الصحابي ليس هو من رأى النبي صلى الله عليه وسلم فقط، بل يشترط فيه حتى يعد من الصحابة الكرام ثلاثة شروط:

1-  أن يرى النبي صلى الله عليه وسلم

2-  وأن يكون مؤمنا به حين رؤيته له.

3-  وأن يموت على الإسلام.

فمن توفرت فيه هذه الشروط الثلاثة فهو من الصحابة وتثبت له فضائلهم، وقد اتفق السلف الصالح على الثناء عليهم والترضي عنهم، وأن لا يذكروا إلا بأحسن ذكر.

ولا يتحاشى الترضي عنهم إلا من في قلبه مرض، نسأل الله السلامة من ذلك، وحب أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم طاعة وقربة يتقرب بها إلى الله تعالى، وللمزيد من الفائدة راجع الفتوى رقم: 2429.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: