الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

فتاوى في آداب الرؤيا
رقم الفتوى: 77120

  • تاريخ النشر:الإثنين 18 شعبان 1427 هـ - 11-9-2006 م
  • التقييم:
1483 0 165

السؤال

أحد الإخوان رأى في منامه أنه يصلي على الماء كأنه في نهر" فيه ماء قليل" و أنه يفقد توازنه.فما تأويل هذه المنامة؟ و هل يجب على الإنسان أن يهتم بما رآه في منامه؟
أطلب منكم أن تجيبونا عبر الإيميل، أفيدونا جزاكم الله عنا خيرا.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فإنه ليس عندنا متخصصون في تأويل المرائي، ونرجو قبول عذرنا في عدم تعبير رؤياك، ونفيدك أن من رأى في منامه شيئا فعليه أن يعمل بآداب الرؤيا. وقد بيناها في الفتاوى التالية فراجعها: 11014، 31518، 68043.

 

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: