الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

صيام من يعمل في محل يبيع الخمر والخنزير
رقم الفتوى: 77955

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 18 رمضان 1427 هـ - 10-10-2006 م
  • التقييم:
14948 0 381

السؤال

أنا أعمل في محل يباع فيه الخمر والخنزير فهل صومي صحيح أم باطل ؟ وشكرا.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فالعمل في محل يباع فيه الخمر والخنزير لا يجوز، خصوصا إذا كان الشخص مباشرا لبيع هذه الأمور أو معينا عليها، لما رواه جابر بن عبد الله أنه سمع رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول عام الفتح وهو بمكة: إن الله ورسوله حرم بيع الخمر والميتة والخنزير والأصنام... الحديث متفق عليه.

والصيام شرعا: هو الإمساك عن شهوتي البطن والفرج، أي المفطرات، من طلوع الفجر الصادق، إلى غروب الشمس مع النية.

وإذا توفرت شروط الصحة هذه صح الصوم، بمعنى أنه تسقط المطالبة به مرة أخرى.

ولكن ممارسة الأمور المحرمة أثناء الصوم تجعله بلا ثمرة ولا ثواب، قال النبي صلى الله عليه وسلم: من لم يدع قول الزور والعمل به والجهل فليس لله حاجة في أن يدع طعامه وشرابه. رواه البخاري.

وعليه، فإن صومك هذا لا يعد باطلا، ولكنه عادم الثمرة والثواب.

فبادر إلى التوبة والابتعاد عن هذه المهنة لتتدارك أمرك، وتستفيد من ثواب عبادتك.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: