الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ثاني امرأة دخلت في الإسلام
رقم الفتوى: 79136

  • تاريخ النشر:الأحد 6 ذو القعدة 1427 هـ - 26-11-2006 م
  • التقييم:
30459 0 441

السؤال

ما اسم المرأة الثانية التي دخلت في الإسلام بعد خديجة؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فإن من أوائل من أسلم من النساء بعد خديجة فاطمة بنت الخطاب أخت عمر، وأسماء بنت أبي بكر الصديق، وأسماء بنت عميس، وأسماء بنت سلامة، كما ذكره ابن كثير في البداية والنهاية وابن حبان في الثقات وغيرهما، والأقرب -والله أعلم- أن أولهن إسلاماً فاطمة بنت الخطاب، وأسماء بنت أبي بكر. ولم نجد بعد البحث من نص على أولهما إسلاماً.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: