لا تودع أموالك في مصرف ربوي - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

لا تودع أموالك في مصرف ربوي
رقم الفتوى: 8362

  • تاريخ النشر:الأحد 5 ربيع الأول 1422 هـ - 27-5-2001 م
  • التقييم:
1546 0 184

السؤال

هل العمل في البنوك مثل" البنك الأهلي" ومرتبات الموظفين فيها حلال أم حرام ؟ وهل نسبة الفائدة العائدة من رصيدي في البنك حلال أم حرام؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد: ‏ فإن كل مصرف يكون أساس تعامله الربا، فالتعامل معه حرام، سواء كان التعامل مع ‏المصرف بإيداع المال فيه، أو بالعمل فيه، ونحوه.‏ فكل من عمل في مصرف ربوي آثم ومرتكب كبيرة، سواء كان مديراً، أم موظفاً، أم ‏عامل خدمة ونظافة، لأن النبي صلى الله عليه وسلم جمعهم في الإثم في الحديث الذي رواه ‏مسلم وغيره من حديث عبد الله بن مسعود رضي الله عنه إذ قال: قال صلى الله عليه ‏وسلم " لعن الله آكل الربا وموكله وكاتبه وشاهديه"، وقال: "هم فيه سواء". ‏أي: سواء في الإثم.‏ ولا ينبغي أن تودع أموالك في مصرف ربوي، وإن فعلت فعليك سحبها والتوبة مما ‏مضى، والفائدة التي يدفعها لك المصرف هي عين الربا. والواجب عليك هو صرفها في ‏أوجه البر فلا يجوز لك إنفاقها على نفسك أو أحد ممن تلزمك نفقتهم.‏ والله أعلم.‏

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: