الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

درجة حديث (إن المرأة إذا خرجت من بيتها وزوجها كاره..)

  • تاريخ النشر:الإثنين 9 صفر 1428 هـ - 26-2-2007 م
  • التقييم:
رقم الفتوى: 93017
35799 0 282

السؤال

إذا خرجت المرأة من بيتها بغير إذن زوجها لعنها كل شيء إلا الإنس والجن حتى ترجع إلى بيتها هل هذا الحديث صحيح؟ وإذا كان كذلك فما سر هذا التشديد؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فلفظ الحديث كما أورده الإمام الهيثمي في مجمع الزوائد: إن المرأة إذا خرجت من بيتها، وزوجها كاره لذلك لعنها كل ملك في السماء، وكل شيء مرت عليه، غير الجن والإنس حتى ترجع. ثم قال الهيثمي: رواه الطبراني في الأوسط وفيه سويد بن عبد العزيز وهو متروك، وقد وثقة دحيم وغيره، وبقية رجاله ثقات.اهـ

وقال الإمام المنذري في الترغيب والترهيب: رواه الطبراني في الأوسط ورواته ثقات إلا سويد بن عبد العزيز.اهـ وعموما فالحديث باللفظ المذكور ضعيف لا يصح بل حكم عليه جمع من المحدثين بالوضع.

ولكن قد ورد في الحديث الصحيح عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: لو كنت آمرا أحدا أن يسجد لأحد لأمرت المرأة أن تسجد لزوجها. رواه أحمد والترمذي وغيرهما. وانظر الفتوى رقم:73341، وسر هذا التشديد هو تعظيم حق الزوج على زوجته.

والله أعلم.

 

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: