الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الصحابي العالم المجاهد أبو سعيد الخدري
رقم الفتوى: 94125

  • تاريخ النشر:الأربعاء 10 ربيع الأول 1428 هـ - 28-3-2007 م
  • التقييم:
11908 0 357

السؤال

سيرة حياة أبي سعيد الخدري؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فأبو سعيد الخدري رضي الله عنه هو الصحابي الجليل الإمام المجاهد مفتي المدينة سعد بن مالك بن سنان بن ثعلبة بن عبيد بن الأبجر بن عوف بن الحارث بن الخزرج الأنصاري عُرض على النبي صلى الله عليه وسلم يوم أحد ليجاهد مع المسلمين وكان عمره ثلاث عشرة سنة، قال: فجعل نبي الله يصعد في النظر ويصوبه ثم قال لأبيه: رده، فرده لصغر سنه. وقد شهد أبو سعيد الخندق وبيعة الرضوان، وروى علماً كثيراً عن النبي صلى الله عليه وسلم فهو معدود في الصحابة المكثرين من رواية الحديث عن النبي صلى الله عليه وسلم، قال الذهبي في السير: روى حنظلة بن أبي سفيان عن أشياخه أنه لم يكن أحد من أحداث أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم أعلم من أبي سعيد الخدري، وقد توفي رضي الله عنه وأرضاه سنة أربع وسبعين من الهجرة. قال الذهبي في السير: مسند أبي سعيد ألف ومائة وسبعون حديثاً، ففي البخاري ومسلم ثلاثة وأربعون، وانفرد البخاري بستة عشر حديثاً، ومسلم باثنتين وخمسين. ومن أراد المزيد عن سيرة هذا الصحابي الجليل فليرجع إلى كتب التراجم والسير.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: