الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم دفع الثمن نيابة عن البائع إلى البنك الربوي
رقم الفتوى: 9575

  • تاريخ النشر:الأربعاء 19 جمادى الأولى 1422 هـ - 8-8-2001 م
  • التقييم:
4265 0 250

السؤال

أردت شراء بيت بثلاثين ألف دينار على أن يقبض صاحب البيت خمسة عشر ألف دينار والباقى أقوم بتسديده للمصرف على دفعات لأن صاحب المنزل مدين للمصرف بخمسة عشرة ألف دينار قرضا ربويا علما بأن القرض لم يدخل فى بناء البيت وإنما استقرضه في أزمة مالية أخرى لا علاقة لها بالبيت فهل يجوز ذلك ؟والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد: ‏

فيجوز لك شراء البيت المذكور ، من صاحبه (وليس من البنك ) وذلك على الصورة المذكورة في ‏السؤال، وكون المبلغ المتبقي عليك من الثمن ستدفعه نيابة عن بائع البيت إلى البنك لا يؤثر ‏في صحة العقد بينك وبين بائع البيت، كما لا تكون بذلك الدفع معيناً على الإثم، لأن ‏الصفقة المحرمة التي وقعت بين بائع البيت والمصرف وقعت قبل أن تدخل أنت في صفقة ‏مع البائع، وما بقي الآن إنما هو من تبعاتها.
هذا، ومما يجب التنبه له أن عليك في حال ‏دفعك الأقساط أن لا تضطر إلى فتح حساب لدى البنك الربوي، بل اكتف بوضع النقود ‏في حساب البائع فقط.‏
والله أعلم.‏

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: