الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

لا يتصرف المرء فيما لا يملكه
رقم الفتوى: 97853

  • تاريخ النشر:الأحد 8 رجب 1428 هـ - 22-7-2007 م
  • التقييم:
5469 0 341

السؤال

هل يجوز أن أتصرف فى الفلوس الخاصة بالمسجد التي أقوم على المحافظةعليها بصفة سلفة لبعض العاملين على أن يرد المبلغ بعد 15 أو 20 يوما علما بأن المسجد يوجد في منطقة عمل، والعمال يكون أتى ميعاد إجازتهم والمقاول لا توجد معه فلوس، فما رأي علمائنا الأجلاء في هذا؟.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فلا يجوز لمن أعطي مالا لبناء مسجد أو للقيام بمصالحة أن يتصرف فيه لنفسه أو يقرضه لغيره لأنه ليس ملكه ولا مأذونا له في التصرف فيه إلا في بناء المسجد أو القيام بمصالحه، فصرفه في غير ذلك تعد ومخالفة شرعية، ولمزيد الفائدة عن هذا تراجع الفتوى رقم: 55574.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: