الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

لا يجوز إعطاء المصحف لغير المسلم
رقم الفتوى: 98247

  • تاريخ النشر:الأحد 29 رجب 1428 هـ - 12-8-2007 م
  • التقييم:
7062 0 401

السؤال

هل يجوز إهداء المصحف الكريم لامرأة غير مسلمة، وهل يطلب منها الوضوء قبل أن تقرأه؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فإنه لا يجوز إعطاء المصحف لكافر خشية أن يهينه أو يعبث به، ولأنه لا يمسه إلا المطهرون وهي ليست أهلاً للطهارة التعبدية، وقد نهى صلى الله عليه وسلم أن يسافر بالقرآن إلى أرض العدو. رواه مسلم.

ولكن الكافر يعلم ويقرأ عليه القرآن، فإذا أسلم وتطهر سلم إليه المصحف، وقد قال العلماء أنه لا مانع من أن يعطى بعض تراجم القرآن، لكن بشرط ألا تصحب بنص عربي منفرد عن ألفاظ الترجمة.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: