الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الرقية لا تؤثر إلا بتقدير الله
رقم الفتوى: 9995

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 9 جمادى الآخر 1422 هـ - 28-8-2001 م
  • التقييم:
6204 0 382

السؤال

أمي تعاني من مرض الصرع أريد أن أسأل كيف يمكن معالجتها، ومدى حقيقته مع العلم أنها تخضع لجلسات المعالجة بالقرآن لمدة 3 أشهر بدون فائدة؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فالرقية الشرعية التي يمكن بها علاج (الصرع) وغير من الأمراض، تقدم بيانها في الجواب رقم: 4310.
أما عدم شفاء هذه المرأة التي تتعالج بالقرآن، فإنه أمر عادي، لأن الرقية لا تؤثر بذاتها، بل بتقدير الله تعالى، وفي الوقت الذي يشاء، مع أن الراقي بالرقية الشرعية قد لا يصادف الإجابة، إما من جهته هو، كأن يكون على اعتقاد غير صحيح، أو ينقصه حسن التوكل على الله وصدق اليقين به، وإما من جهة المسترقى، فقد لا تكون مصلحة المريض في الشفاء أصلاً، ويكون ذلك من جملة المصائب التي تصيب المؤمن في الدنيا، وتكون له أجراً في الآخرة وذخراً.
والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: