الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أخطاء في ركعتي الطواف

9558 0 319

من الأخطاء في ركعتي الطواف ما يلي:

1- اعتقاد لزوم أداء الركعتين خلف مقام إبراهيم مباشرة أو قريباً منه، والمزاحمة للصلاة عنده، مع أن صلاة ركعتي الطواف عند المقام سُنَّة، إن تيسرت فبها ونعمت، وإلا جاز أن تُصلَّى في أي موضع من المسجد الحرام.

2- إطالة الركعتين بعد الطواف، والسنة التخفيف، فقد صلاهما النبي صلى الله عليه وسلم، فقرأ في الركعة الأولى: {قل يا أيها الكافرون} وفي الركعة الثانية: {قل هو الله أحد} بعد قراءة الفاتحة في الركعتين.

3- ومن البدع ما يفعله البعض بعد ركعتي الطواف، حيث يقوم عند المقام، فيدعو بدعاء يسمَّى "دعاء المقام"، وهذا الدعاء لا أصل له في الدين.

4- قيام البعض بصلاة أكثر من ركعتين للطواف، وهو خلاف السنة.

مواد ذات الصله