الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

عرباض بن سارية السلمي

( 616 ) حدثنا أبو الزنباع روح بن الفرج ، أنا سعيد بن عفير ، قال : وحدثني وهب ، عن سعيد بن مقلاص ، عن سعد بن إبراهيم ، عن عروة بن رويم ، عن العرباض بن سارية ، وكان شيخا كبيرا من أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم ، وكان يحب أن يقبض إليه كان يدعو : " اللهم كبرت سني ، ووهن عظمي ، فاقبضني إليك " ، قال : فبينا أنا يوما في مسجد دمشق ، إذا فتى شاب من أجمل الرجال ، وعليه دواح أخضر ، فقال : ما هذا الذي تدعو به ؟ فقلت : " كيف أدعو يا ابن أخي ؟ " قال : قل : اللهم أحسن العمل ، وبلغ الأجل ، قلت : " من أنت يرحمك الله ؟ " قال : أنا ريبائيل الذي يسل الحزن من قلوب المؤمنين .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث