الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

مسند المطلب بن ربيعة

جزء التالي صفحة
السابق

2176 - ونا يوسف بن موسى قال : نا جرير ، عن يزيد بن أبي زياد ، عن عبد الله بن الحارث ، عن المطلب بن ربيعة قال : قام العباس ، إلى النبي صلى الله عليه وسلم وهو مغضب فقال : " ما شأنك ؟ " قال : يا رسول الله ، ما لنا ولقريش قال : " ما لك ولهم ؟ " قال : يلقى بعضهم بعضـا بوجوه مشرقة ، فإذا لقونا لقونا بغير ذلك ، فغضب حتى در عرق بين عينيه ، ثم قال : " والذي نفسي بيده لا يدخل قلب امرئ الإيمان حتى يحبكم لله ولرسوله " ثم قال : " ما بال رجال يؤذونني في العباس ، عم الرجل صنو أبيه .

[ ص: 132 ] ولا نعلم روى ابن ربيعة هذا إلا هذين الحديثين ، رواهما غير واحد عن يزيد ، وخالف إسماعيل بن أبي خالد ، عن يزيد في الأول ، فقال : عن يزيد ، عن عبد الله بن الحارث ، عن العباس ، ويرويه يزيد ، عن عبد الله بن الحارث ، عن المطلب بن ربيعة . هكذا رواه جرير ، وغيره ورواه إسماعيل بن أبي خالد ، عن يزيد بن أبي زياد ، عن عبد الله بن الحارث ، عن العباس ، ولا نحكم لواحد منهما أنه أثبت وأصح حديثـا من صاحبه إلا أن يزيد بن أبي زياد ليس بالقوي في الحديث ، ولا بالثابت الذي يحتج به إذا انفرد بحديث عند أهل العلم بالنقل .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث