الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

فصل كان الفعل الماضي على فعل بالتشديد

( فصل ) إذا كان الماضي على فعل بالتشديد فإن كان صحيح اللام فمصدره التفعيل نحو كلم تكليما وسلم تسليما وإن كان معتل اللام فمصدره التفعلة نحو سمى تسمية وذكى تذكية وخلى تخلية وأما صلى صلاة وزكى زكاة ووصى وصاة وما أشبه ذلك فإنها أسماء وقعت موقع المصادر واستغنى بها عنها ويشهد للأصل قوله تعالى { فلا يستطيعون توصية } .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث