الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ذكر بيعة أمير المؤمنين علي بن أبي طالب

جزء التالي صفحة
السابق

ذكر عدة حوادث

في هذه السنة - أعني سنة خمس وثلاثين - سار قسطنطين بن هرقل في ألف مركب يريد أرض المسلمين ( قبل قتل عثمان ) ، فسلط الله عليهم ريحا عاصفا فغرقهم ، ونجا قسطنطين فأتى صقلية ، فصنعوا له حماما ، فدخله فقتلوه فيه وقالوا : قتلت رجالنا . هكذا قال أبو جعفر .

وهذا قسطنطين هو الذي هزمه المسلمون في غزوة الصواري سنة إحدى وثلاثين ، وقتله أهل صقلية في الحمام ، وإن كانوا قد اختلفوا في السنة التي كانت الوقعة فيها ، فلولا قوله : إن المراكب غرقت ، لكانت هذه الحادثة هي تلك ، فإنها في قول بعضهم : كانت سنة خمس وثلاثين .

[ الوفيات ]

وفي خلافة عثمان مات أوس بن خولي الأنصاري . وفي خلافة عثمان أيضا مات الجلاس بن سويد الأنصاري ، وكان من المنافقين على عهد رسول الله - صلى الله عليه وسلم - وحسنت توبته ، وفيها مات الحرث بن نوفل بن الحرث بن عبد المطلب ، والد الملقب بببة . [ ص: 561 ] وفي آخرها مات الحكم بن أبي العاص ، وهو والد مروان وعم عثمان . وفيها مات حبان بن منقذ الأنصاري ، وهو والد يحيى بن حبان - بفتح الحاء المهملة وبالباء الموحدة - ، وفيها مات عبد الله بن قيس بن خالد الأنصاري ، وقيل : بل قتل بأحد شهيدا . وفي خلافته مات قطبة بن عامر الأنصاري - وهو عقبي بدري - . وفي خلافته مات زيد بن خارجة بن زيد الأنصاري - وهو الذي تكلم بعد موته - . وفيها قتل معبد بن [ ص: 562 ] العباس بن عبد المطلب بإفريقية في آخر خلافة عثمان . وفيها مات معيقيب بن أبي فاطمة ، وكان من مهاجرة الحبشة ، وكان على خاتم رسول الله - صلى الله عليه وسلم - ، وقيل : بل مات سنة أربعين في خلافة علي ، وفيها مات مطيع بن الأسود العدوي ، وكان إسلامه يوم الفتح . وفي خلافته مات نعيم بن مسعود الأشجعي ، وقيل : بل قتل في وقعة الجمل مع [ ص: 563 ] مجاشع بن مسعود ، وفي خلافته مات عبد الله بن حذافة السهمي ، وهو بدري - وكان فيه دعابة - . وفيها مات عبد الله بن أبي ربيعة المخزومي والد عمر الشاعر ، وكان قد جاء من اليمن لينصر عثمان لما حصر فسقط عن راحلته فمات . وأبو رافع مولى [ ص: 564 ] رسول الله - صلى الله عليه وسلم - ، وقيل : مات في خلافة علي ، وهو أصح

وفي خلافته توفي أبو سبرة بن أبي رهم العامري من عامر بن لؤي - وهو بدري -

وفيها مات هاشم بن عتبة بن ربيعة خال معاوية ، أسلم يوم الفتح وكان صالحا . وفيها مات أبو الدرداء ، وقيل : عاش بعده ، والأول أصح .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث