الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تفسير قوله تعالى يقلب الله الليل والنهار إن في ذلك لعبرة لأولي الأبصار

جزء التالي صفحة
السابق

يقلب الله الليل والنهار إن في ذلك لعبرة لأولي الأبصار

يقلب الله الليل والنهار بالمعاقبة بينهما ، أو بنقص أحدهما وزيادة الآخر ، أو بتغيير أحوالهما بالحر والبرد وغيرهما مما يقع فيهما من الأمور التي من جملها ما ذكر من ازجاء السحاب وما ترتب عليه .

إن في ذلك إشارة إلى ما فصل آنفا ، وما فيه من معنى البعد مع قرب المشار إليه للإيذان بعلو رتبته بعد منـزلته . لعبرة أي : لدلالة واضحة على وجود الصانع القديم ووحدته وكمال قدرته وإحاطة علمه بجميع الأشياء ونفاذ مشيئته وتنـزيهه عما لا يليق بشأن العلي . لأولي الأبصار لكل من له بصر .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث