الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


باب ما لا يجوز من السلف

حدثني يحيى عن مالك أنه بلغه أن عمر بن الخطاب قال في رجل أسلف رجلا طعاما على أن يعطيه إياه في بلد آخر فكره ذلك عمر بن الخطاب وقال فأين الحمل يعني حملانه [ ص: 500 ]

التالي السابق


[ ص: 500 ] 44 - باب ما لا يجوز من السلف

1388 1367 - ( مالك أنه بلغه أن عمر بن الخطاب قال في رجل أسلف رجلا طعاما على أن يعطيه إياه في بلد آخر فكره ذلك عمر بن الخطاب وقال : فأين الحمل ) بفتح فسكون ( يعني حملانه ) يريد أنه ازداد عليه في القرض حمله ، فيمنع ذلك اتفاقا لأنه سلف جر منفعة ، ويروى : فأين الحمال ؟ يريد الضمان ، قاله الباجي .



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث