الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

عدد المقالات 578 مقالة

  • العقيدة الإسلامية والعَقل    تاريخ النشر 22-01-2022    رقم المقال 233425


    العَقْل في اللغة يُطلق على المنع والحبس. ووجه تسمية العقل بهذا الاسم: كونه يمنع صاحبه عن التورط في المهالك، ويحبسه عن ذميم القول والفعل. وقد كرَّم الله عز وجل الإنسان وميّزه عن غيره مِن المخلوقات.. المزيد

  • نعْبدُ اللهَ خوْفاً وطمعا    تاريخ النشر 17-01-2022    رقم المقال 233218


    وصف الله عز وجل حال الأنبياء ـ وهم صفوة البشر ـ في عبادتهم وتقربهم ودعائهم فقال تعالى: {إِنَّهُمْ كَانُوا يُسَارِعُونَ فِي الْخَيْرَاتِ وَيَدْعُونَنَا رَغَبًا وَرَهَبًا وَكَانُوا لَنَا خَاشِعِين.. المزيد

  • لا يسُبُّ أحدُكم الدَّهرَ، فإنَّ اللهَ هو الدَّهر    تاريخ النشر 09-01-2022    رقم المقال 233269


    اللهُ عز وجل ربُّ السَّمواتِ والأرضِ، وهو خالِقُ المكانِ والزَّمان، وهو على كلِّ شيءٍ قدير، ويَجِبُ أن يكون له مِن التَّقدِيسِ والتنزيه والتعظيم في نُفُوسِ الخَلْقِ ما يُعبِّر عن عظيمِ الشكر.. المزيد

  • الإيمان بالله    تاريخ النشر 02-01-2022    رقم المقال 233476


    الإسلام هو الدين الذي ارتضاه الله تعالى لجميع البشر، وبه ختم الله الرسالات، قال الله تعالى: {وَرَضِيتُ لَكُمُ الْإِسْلَامَ دِينًا}(المائدة:3). وقال تعالى: {وَمَنْ يَبْتَغِ غَيْرَ الْإِسْلَامِ دِينًا.. المزيد

  • النهْي عنِ السجود لغير الله    تاريخ النشر 27-12-2021    رقم المقال 234454


    الشمس والقمر والنجوم والشجر والدواب كلها خاضعة لله تعالى تسبحه وتسجد له، ولكل واحد منها عبوديتها اللائقة بها لله عز وجل، قال الله تعالى: {أَلَمْ تَرَ أَنَّ اللَّهَ يَسْجُدُ لَهُ مَنْ فِي السَّمَاوَ.. المزيد

  • أخوف ما أخاف عليكم الشرك الأصغر    تاريخ النشر 20-12-2021    رقم المقال 234361


    الشرك الأصغر هو كل ما نهى عنه الشرع مما هو ذريعة إلى الشرك الأكبر، ووسيلةٌ &#rlm;للوقوع فيه، وقد سمَّاه النبي صلى الله عليه وسلم شركاً، وهو غير مُخْرِج من الإسلام، بل الواقع فيه لا يزال في دائرة الإسلام... المزيد

  • الاستعاذة بغير الله شرك    تاريخ النشر 12-12-2021    رقم المقال 233065


    الاستعاذة معناها طلب الوقاية والحماية، ولهذا يُسَمَّى المُسْتعاذ به: مَعاذاً ومَلجَأً. والاستعاذة بالله عز وجل أن تسأله أنْ يُحَصِّنَك ويحميك مما تخافه وتحذر منه. قال ابن القيم في "بدائع الفوائد.. المزيد

  • محمَّد صلى اللهُ عليه وسلم أفْضَل الخَلْق وليس أوَلهم    تاريخ النشر 05-12-2021    رقم المقال 233785


    نبينا محمد صلى الله عليه وسلم هو أفضل الأنبياء والرسل، بل هو خير خَلْق الله أجمعين. قال الله تعالى: {تِلْكَ الرُّسُلُ فَضَّلْنَا بَعْضَهُمْ عَلَى بَعْضٍ مِّنْهُم مَّن كَلَّمَ اللّهُ وَرَفَعَ بَعْضَ.. المزيد

  • أبْواب النار    تاريخ النشر 27-11-2021    رقم المقال 232762


    الإيمانُ بالجنة والنار، وما أعَدَّ الله عز وجل للأبرار، وما أعَدَّ للفجار، مِنْ أركان الإيمان العظيمة. والجنة دار الله ودار كرامته، وفي الجنة نعيم لا مثيل له، ليس له في الدنيا نظير ولا شبيه، قال.. المزيد

  • لا تقوم الساعةُ إلا على شِرارِ الناس    تاريخ النشر 21-11-2021    رقم المقال 234592


    الساعة كما قال ابن الأثير: "الوقت الذي تقوم فيه القيامة". وقال ابن منظور: "قال الزجّاج: معنى الساعة في كل القرآن الوقت الذي تقوم فيه القيامة". وقال السعدي في تفسيره لقول الله تعالى: {اقْتَرَبَ.. المزيد

  • حِمَايَةُ النبي صلى الله عليه وسلم جناب التوحيد    تاريخ النشر 14-11-2021    رقم المقال 233947


    خَلَقَ اللهُ عزَّ وجَّل الخَلْقَ لعبادته وتوحيده، قال الله تعالى: {وَمَا خَلَقْتُ الجِنَّ وَالإِنْسَ إِلَّا لِيَعْبُدُونِ}(الذاريات:56). قال القرطبي: "والمعنى: وما خلقتُ أهل السعادة مِن الجن.. المزيد

  • التفاضُل بين الأنبياءِ والرُسُل    تاريخ النشر 07-11-2021    رقم المقال 233893


    الإيمان برُسُلِ الله وأنبيائه جميعا مِنْ مُسَلَّمات الدين، وأركان العقيدة، فلا يصح إيمان العبد إلا به، والأدلة متواترة على تأكيد ذلك، وهو أحد أركان الإيمان الستة التي جاءت في الحديث الذي رواه.. المزيد

  • مِنْ أسماء الله الحُسْنَى (الغفَّار)    تاريخ النشر 31-10-2021    رقم المقال 234517


    الله عز وجل ليس كمثله شيء، فإنه سبحانه الكامل في أسمائه الحسنى وصفاته العُلى، الذي دلت النصوص والعقول على أنه لا نظير له سبحانه وتعالى، فلا مثيل له في ربوبيته، ولا مثيل له في إلهيته، ولا مثيل له.. المزيد

  • أَعُوذُ بِرِضَاكَ مِنْ سَخَطِكَ، وأَعُوذُ بكَ مِنْك    تاريخ النشر 24-10-2021    رقم المقال 233359


    الاستعاذة معناها طلب الوقاية والحماية، والاستعاذة بالله عز وجل أن تسأله أنْ يُحَصِّنَك ويحميك مما تخافه وتحذر منه. قال ابن القيم: "اعلم أن لفظ "عاذ" وما تصرف منها يدل على التحرز والتحصن والال.. المزيد

  • العَظَمَةُ صِفة مِنْ صفاتِ اللهِ عزَّ وجل    تاريخ النشر 17-10-2021    رقم المقال 233974


    الله عز وجل ليس كمثله شيء، فهو سبحانه الكامل في أسمائه الحُسنى وصفاته العُلى، اللتي دلت النصوص والعقول على أنه لا نظير له سبحانه وتعالى، فلا مثيل له في ربوبيته وإلهيته، ولا مثيل له في أسمائه وصفاته،.. المزيد



الأكثر مشاهدة اليوم

الإيمان باليوم الآخر

الإيمان بالجنة والنار

الجنة دار الله ودار كرامته، ومحل أوليائه وعباده الصالحين، وفي الجنة نعيم لا مثيل له، ليس له في الدنيا نظير ولا...المزيد