الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم علاج الأخ من زكاة أخيه بوجود أبيه
رقم الفتوى: 104259

  • تاريخ النشر:الأحد 26 محرم 1429 هـ - 3-2-2008 م
  • التقييم:
2693 0 208

السؤال

هل يجوز دفع زكاة المال لمعالجة أخي الصغير، مع العلم أن أبي قادر على معالجته وغير محتاج ولكنه يقول أنه غير قادر؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فما دام الولد صغيرا ويحتاج إلى علاج فإن نفقته بما في ذلك تكاليف العلاج واجبة على والده، وإن كان قادرا على ذلك -وفي هذه الحالة- لا يجوز لك أنت ولا غيرك دفع الزكاة لعلاج ذلك الصغير ولا النفقة، أما إن كان والده عاجزا عن تكاليف علاجه أو ممتنعا فعندئذ يجوز لك أن تدفع زكاة مالك له بل قد يكون هو الأولى لأن فيه أجر الصلة والصدقة.

وتراجع المزيد من التفاصيل في الفتاوى ذات الأرقام التالية: 58815، 33334، 70642.

والله أعلم. 

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: