الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الحلول والاتحاد في بعض كتابات هارون يحي
رقم الفتوى: 107414

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 23 ربيع الآخر 1429 هـ - 29-4-2008 م
  • التقييم:
7564 0 355

السؤال

هل عقيدة الكاتب التركي هارون يحيى صحيحة؟ إليكم ترجمة مقطع من كتابه "هل سبق لكم أن فكرتم في الحقيقة"
" اعتمادا على ما سبق قوله يمكننا الجواب بدون تردد على السؤال التقليدي الآتي : أين هو الله ؟ الذين لا يتبنون طريقة الحياة و شكل التفكير القرآني يظنون أن الله في الأعلى في السماء يراقبهم عن بعد ولا يتدخل في شؤون العالم إلاّ نادرا، هذه النظرة تفرق بين الله و بين عالم المادة ، مفهوم الله في المسيحية وفي ديانات أخرى مبني على هذه اللمحة الخاطئة، نفس الاقتناع موجود في المجتمعات الجاهلة التي يزعم أفرادها أنهم مسلمون. غير أنه كما بيّنّا حتى الآن، المادة ما هي إلاّ لمحة، الله لا يمكن أن يوجد خارج هذه المادة المتنوعة،الله في كل مكان، لا يمكن لشيء أن يوجد خارج وجود الله "

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فإن الكلام المذكور ليس مبنيا على عقيدة صحيحة، بل ظاهره القول بعقيدة الحلول والاتحاد أي أن الله تعالى حل في مخلوقاته واتحد بها، وهذا المعتقد كفر بل من أعظم الكفر، وقد كتبنا في الاستشارة رقم: 273938 تفصيل القول في شأن هذا الكاتب وكتاباته فنرجو أن تتصفحها من خلال رابط الاستشارات على الصفحة الرئيسية ثم كتابة رقم الاستشارة، وراجع الفتوى رقم: 76111.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: