الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

صيام من حاول جماع امرأته في نهار رمضان
رقم الفتوى: 107575

  • تاريخ النشر:السبت 27 ربيع الآخر 1429 هـ - 3-5-2008 م
  • التقييم:
7171 0 255

السؤال

أولاً أعترف أنني أخطأت بمحاولة الجماع في نهار رمضان حيث إن زواجي كان حديثاً وهذا ليس مبررا لما حدث ولكنني أتممت صيام اليوم فما رأي سيادتكم بدون تجريح؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فإن كنت تعني أنك وطئت زوجتك أو حصل إنزال للمني ولو من غير وطء فقد بطل صومك، ويلزمك في حال الوطء القضاء والكفارة المغلظة والتوبة إلى الله تعالى، ويلزمك في حال الإنزال من غير وطء القضاء فقط مع التوبة، وانظر الفتوى رقم: 1104 حول كفارة الجماع في نهار رمضان.

وأما إن كنت تعني أنك وقعت منك مداعبة من غير وطء ولا إنزال فصيامك صحيح ولا يلزمك القضاء، وانظر الفتوى رقم: 76071، والفتوى رقم: 78058.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: