الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

وجوب التنحي عن أماكن الشذوذ
رقم الفتوى: 113562

  • تاريخ النشر:الخميس 16 شوال 1429 هـ - 16-10-2008 م
  • التقييم:
5774 0 255

السؤال

في المدرسة يقوم الطلاب بوضع أحد الأصابع في دبر أحد الزملاء من فوق الملابس.. ما حكم الإسلام في ذلك، وفي هذا السياق كنت أقف في أحد الطوابير في المدرسة وكان من خلفي أقصر مني وكنت كل مدة أشعر بلمسة خفيفة في مؤخرتي.. لا أدري عمداً أم ماذا وهل هو ذكره أم لا، ولم أكن أعرف شيئا.. والآن هل يمكن أن يكون هذا لواط.. أنا الآن أعيش في جحيم بهذا السبب؟ وشكراً على هذه الخدمة.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فإن ما يقوم به هؤلاء الطلاب منكر عظيم وفعل قبيح، والواجب عليكم أن تحذروهم وتنصحوهم... وعلى أولياء الأمور زجرهم وتأديبهم.

وأما ما كنت تحس به من لمس من وراءك أثناء الطابور ولم تدر ما هو.. فالواجب منع فاعله منه والتنحي عن ذلك المحل إذا لم يمكن تجنبه إلا بالتنحي عنه، ولا حرج  عليك فيه ولا إثم،  وليس هذا الفعل لواطاً،  فلا داعي للقلق.. وإذا كان فيه إثم فهو على من فعله.

وللمزيد من الفائدة انظر الفتاوى ذات الأرقام التالية: 55710، 8686، 32575.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: