الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

من فسد صومه بالإنزال ثم جامع زوجته
رقم الفتوى: 114339

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 6 ذو القعدة 1429 هـ - 4-11-2008 م
  • التقييم:
9328 0 317

السؤال

رجل داعب زوجته في نهار رمضان دون إيلاج وحدث إنزال لكل منهما دون قصد وبحكم أنهما أفطرا بحدوث الإنزال قاما بالجماع، فما حكمه؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

 فالمداعبة بين الزوجين في نهار رمضان حرام، ويفطران إذا حصل منهما إنزال للمني، وعليهما القضاء والتوبة إلى الله عز وجل من ذلك، وراجع الفتوى رقم: 18861.

وقد اختلف العلماء فيمن أفطر عمداً في رمضان بغير جماع، هل عليه مع القضاء كفارة أم لا؟. فذهب الجمهور إلى أنه لا كفارة عليه.

وبناء على ذلك فيجب على السائل وزوجته قضاء ذلك اليوم والتوبة إلى الله عز وجل من هذا الذنب، وأما كفارة الجماع فقد ذهب كثير من أهل العلم إلى أن الصحيح أنها تجب عليه، وراجع الفتوى رقم: 78236، ومنهم من ذهب إلى أنها لا تجب عليهما ما داما لم يفسدا الصوم بالجماع لا سيما أنهما لم يحتالا على إسقاطها بالفطر قبل الجماع.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: