الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الكعبة والحكمة من بنائها
رقم الفتوى: 115539

  • تاريخ النشر:الأحد 2 ذو الحجة 1429 هـ - 30-11-2008 م
  • التقييم:
11390 0 317

السؤال

ما معنى الكعبة وما الفائدة منه وما معنى الحجر الأسود؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فإذا كان قصدك هو السؤال عن معنى الكعبة فإن من معاني الكعبة العلو والارتفاع والشرف والمجد.

جاء في تاج العروس: يقال أعلى الله كعبه أي أعلى جده، وفي حديث قيلة: والله لا يزال كعبك عاليا هو دعاء بالشرف والعلو والمجد.

ومن هذا المعنى اشتق اسم الكعبة لبيت الله الحرام زاده الله تشريفا.

ولعلك تقصد بالفائدة منها الحكمة فقد قال العلماء جعل الله تعالى البيت الحرام مثابة للناس وأمنا وطمأنينة ومكانا يلتقي فيه الناس ويتجمعون لعباده ربهم وتشتاق إليه أرواحهم وتحن إليه قلوبهم ولا تقضي منه وطرا ولو ترددت إليه كل عام، استجابة من الله تعالى لدعاء خليله إبراهيم عليه السلام في قوله: فَاجْعَلْ أَفْئِدَةً مِّنَ النَّاسِ تَهْوِي إِلَيْهِمْ {إبراهيم: 37}.

وأما الحجر الأسود فهو الحجر الذي في الركن وهو من الجنة أنزله الله تعالى لآدم عليه السلام وكان شديد البياض فسودته خطايا بني آدم كما سبق بيانه في الفتوى رقم: 14443، وما أحيل عليه فيها.

وهذا وبإمكانك أن تطلع على المزيد من الفائدة عن الكعبة المشرفة والحجر الأسود في الفتاوى ذات الأرقام التالية: 73731،  58928، 103086.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: