صيام التسع الأول من ذي الحجة هل يعد بمثابة حجة - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

صيام التسع الأول من ذي الحجة هل يعد بمثابة حجة
رقم الفتوى: 116276

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 25 ذو الحجة 1429 هـ - 23-12-2008 م
  • التقييم:
5318 0 241

السؤال

صوم 9 أيام الأولى من ذي الحجة هل يعتبر بمثابة حجة، وهل إفطار أحد الأيام يبطل صوم باقي الأيام؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فصوم تسع ذي الحجة مشروع وقد بينا ذلك في الفتوى رقم: 43855، والفتوى رقم: 7166.

ولكن لم يرد ما يفيد أن صومها يعدُ حجة لا في حديث صحيح ولا حسن ولا ضعيف فيما نعلم، وصوم كل يوم من هذه الأيام عبادة مستقلة فلا تتوقف صحة صيام يوم منها على صيام باقيها، بل من صام يوماً فله أجره ومن زاد من الصيام فله من الأجر بحسب ما زاد.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: