حكم رفع شعار إلا رسول الله إلا محمد - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم رفع شعار: إلا رسول الله إلا محمد
رقم الفتوى: 123964

  • تاريخ النشر:الخميس 3 رجب 1430 هـ - 25-6-2009 م
  • التقييم:
36044 0 302

السؤال

بارك الله لنا فيكم ونفعنا والمسلمين بكم، ما حكم قول إلا رسول الله إلا محمد، هل فيها مخالفة شرعية ؟
أفتونا وفقكم الله لما فيه خير.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فليس في مثل هذه العبارات مخالفة شرعية، ومن جهة المعنى فهذه المقولة لا يعني بها صاحبها أن من عدا رسول الله صلى الله عليه وسلم من النبيين والصديقين والشهداء والصالحين لا يهمنا أمرهم أو يسعنا السكوت عن حقهم؛ وإنما يعني أن أعظم البشر حقا وأكبرهم قدرا وأشدهم حرمة هو رسول الله صلى الله عليه وسلم، فإن تهاونا في حقوق أنفسنا فلن نتهاون في حقه هو. فرفع مثل هذه الشعارات يعتبر من مناصرة دين الله والدفاع عن نبي الإسلام صلوات الله وسلامه عليه كما سبق لنا في الفتوى رقم: 71673 بيان كيفية الدفاع عن رسول الله صلى الله عليه وسلم . والله أعلم. 

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: