الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل يمنع النوم في المسجد
رقم الفتوى: 125664

  • تاريخ النشر:الإثنين 26 شعبان 1430 هـ - 17-8-2009 م
  • التقييم:
8385 0 250

السؤال

ما حكم النوم في المساجد؟ فأنا أعمل قيما في أحد المساجد في بلدي وأنا مكلف بإغلاق المسجد بعد الفراغ من صلاة الفريضة وأداء المصلين لنوافلهم, لكنني أفاجأ أحيانا ببعض الإخوة الذين ينامون في المسجد وأجد حرجا كبيراً في إيقاظهم وشرح الموقف لهم، بم تنصحونني بارك الله فيكم؟.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فقد سبق لنا أن أصدرنا فتوى مفصلة في حكم النوم في المسجد وأقوال الفقهاء في ذلك وهي تحت الرقم: 27718، فلا حاجة إلى إعادة ذلك، وذكرنا أيضاً آداب النوم في المسجد في الفتوى رقم: 119890 ، وحكم إغلاق المسجد في الفتوى رقم: 3895.

والذي ننصح به أخانا السائل هو أنه إن كان النائم غريباً عن البلد أو ليس له مأوى يأوي إليه فلا تمنعه من النوم في المسجد إلا إذا اضطررت إلى ذلك بحكم التعليمات الصادرة من الجهات الرسمية في البلد، وكذا الحال إذا كنت تخشى حصول ضرر للمسجد أو لبعض معداته مثلاً، فيمكنك حينئذ أن تخبر من أراد النوم في المسجد بحقيقة الأمر وبأنك مجبر على إغلاق المسجد، وليكن ذلك برفق ولين، عملاً بقول الله تعالى: وَقُولُواْ لِلنَّاسِ حُسْناً {البقرة:83}.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: