الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم حسد الكافر
رقم الفتوى: 126501

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 5 رمضان 1430 هـ - 25-8-2009 م
  • التقييم:
10611 0 346

السؤال

هل يجوز حسد الكافر أو إصابته بالعين أو إذا رأيت منه ما يعجبني أقول ما شاء الله؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فقد ذكر بعض أهل العلم أن الكافر والفاجر والفاسق الذي يستعين بنعم الله على فجوره وظلمه، يجوز حسده عليها.

كما قال الناظم:

ونعمة بكافر أو فاجر    * يقوى بها على الأذى ويجترئ

فيها يجوز مرض الضرائر   * أفاده ميارة ابن عاشر

وأما الكافر المعاهد والذمي فلا يجوز حسده ولا إصابته بالعين كما قدمنا في الفتوى رقم: 99272.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: