أجمع تعريف للصحابيّ - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أجمع تعريف للصحابيّ
رقم الفتوى: 12663

  • تاريخ النشر:الإثنين 1 ذو القعدة 1422 هـ - 14-1-2002 م
  • التقييم:
9563 0 256

السؤال

ما التعريف الصحيح لكلمة الصحابي: هل كل من عاصر الرسول، أو من شاهده، أو الذين كانوا مقربين منه؟

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

فقد عرف العلماء الصحابي بعدة تعاريف، إلا أن أصحها، وأدقّها، وأجمعها ما ذكره الحافظ ابن حجر في نزهة النظر، وهو: أن الصحابي من لقي النبي صلى الله عليه وسلم مؤمنًا به، ومات على ذلك، ولو تخللت ردة في الأصح.

فأخرج بقوله: من لقيه: من لم يلقه، ولو عاصره.

وأخرج بقوله: مؤمنًا: من لقيه كافرًا.

وأخرج بقوله: به: من لقيه مؤمنًا بغيره من الأنبياء.

وأخرج بقوله: ومات على ذلك: من ارتد، ومات على ردته.

والله أعلم.
 

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: