حكم تأجيل الإنجاب من أجل الحج - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم تأجيل الإنجاب من أجل الحج
رقم الفتوى: 128329

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 9 ذو القعدة 1430 هـ - 27-10-2009 م
  • التقييم:
6359 0 363

السؤال

أنا أم لطفل عمره 3 سنوات، واستخدمت موانع الحمل لحاجة طفلي للرعاية الخاصة ـ والحمد لله عافاه الله ـ وأكرمني الله بالحج منذ 4 سنوات وأرغب فى الحج العام القادم حتى تكون قد مرت 5 سنوات على الحجة الأولى، فهل لو استمررت في منع الحمل عاما آخر حتى أحج الحجة الثانية أكون آثمة لتأجيل الحمل لهذا السبب حيث لا يمكنني الحج وأنا حامل أو مرضع؟.
أسألكم بالله أن تجيبوني، جزاكم الله خيراً.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فلا حرج عليك في تأجيل الإنجاب حتى تتمكني من أداء الحج، لكن ذلك لا بد أن يكون برضا زوجك، فإن الإنجاب حق مشترك للزوجين لا يجوز لأحدهما أن يمنع الآخر منه، كما بينا ذلك في الفتوى رقم: 31369.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: