الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

من ضوابط لباس الرجل
رقم الفتوى: 133588

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 8 ربيع الآخر 1431 هـ - 23-3-2010 م
  • التقييم:
4782 0 275

السؤال

سؤالي: هل لي أن أعلم لماذا حرم الذهب ولبس الحرير على الرجل وهل لي بالعلم ما هي الأشياء التي حرمها الله علينا وحللها وكرهها؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فحكمة تحريم الذهب والحرير على الرجال قد سبق الجواب عنها في الفتوى رقم : 79794.

وإذا اجتنب الرجل لبس الذهب والحرير، فله لبس ما شاء إذا لم يكن متشبهاً بلباس النساء أو لباس الكفار واجتنب الكبر والإسراف،  فعن ابن عباس رضي الله عنهما قال: كل ما شئت والبس ما شئت ما أخطأتك اثنتان : سرف ومخيلة . رواه البخاري معلقاً.

ولمعرفة الأمور المحرمة و المكروهة والمباحة في الشرع تراجع كتب الفقه وكتب الآداب الشرعية.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: